أجمل وأغلى السيارات على الإطلاق.. شاهد صور عربات ما قبل الحرب العالمية الثانية

أجمل وأغلى السيارات على الإطلاق.. شاهد صور عربات ما قبل الحرب العالمية الثانية
لا يقتصر الجمال على كل ما هو حديث ومتطور، إذ تتمتع السيارات الكلاسيكية بسحرٍ خاص يقدر بالملايين. ولعل أجمل سيارة في العالم هي "تالبوت-لاغو تي 150 سي إس إس تير دروب" أو "الدمعة".

صنع هذه السيارة الحرفيان الفرنسيان جيوسيبي فيغوني وأوفيديو فالاشي في أواخر ثلاثينيات القرن الماضي. وعُرِضَ نموذج مذهل لهذه السيارة في إطار مزاد علني بإيطاليا.

وفي الواقع شهدت فترة ما قبل الحرب العالمية الثانية ظهور أجمل السيارات التي تم صنعها على الإطلاق، وبكمية محدودة للغاية، على غرار سيارة "مرسيدس بنز 500/540 كي سبيسيال رودستر"، "وتالبوت-لاغو تي 150 سي إس إس تير دروب" المتوفرة لعملاء شركة "أوبر" الأغنياء، بحسب تقرير نشره موقع New Atlas الأميركي.

والجدير بالذكر أن خصائص سيارة "تالبوت-لاغو تي" استُلهمت من سباقات السيارات، إذ أن الهيكل الميكانيكي والديناميكية الهوائية الفعالة لسيارة "الدمعة" جعلا منها ذات تنافسية عالية للغاية على مضمار السباق.

وتم تزويد هذه السيارة بمحرك سداسي الإسطوانات يولد قوة 140 حصاناً، بالإضافة إلى غرف احتراق نصف كروية، وكربراتير سترومبرغ الثلاثي. وبالتالي، عزّزت هذه الخصائص قدرة السيارة التنافسية، كما فازت بسباق "سبا 24 ساعة" سنة 1948.


من أغلى السيارات على هذا الكوكب




"Goutte d'Eau" Talbot-Lagos


في الوقت الراهن، تُعتبر سيارات تالبوت-لاغو تير دروب أو "غوت دو"، التي يبلغ عددها 14 فقط من المصمم الإيطالي جيوسيبي فيغوني ومقرها باريس، من بين السيارات الأغلى ثمناً وقيمة على هذا الكوكب. في الحقيقة، تجمع هذه السيارات بين أناقة "آرت ديكو" والأداء الرائد عالمياً للسيارات.

وعلى الرغم من أن جميعها ليست من نوع تالبوت-لاغو، إلا أن معظمها كانت نتاجاً للاتفاق المبرم بين جيوسيبي فيغوني وأنتوني لاغو، حيث مكن ذلك الشركات من العمل معاً بشكل حصري لبعض الوقت. ونتيجة لذلك، أصبحت سيارة "غوت دو" معياراً أساسياً لإنتاج سيارات "تالبوت-لاغو".

وبمراجعة الأموال الطائلة التي حققتها إبداعات فيغوني، ندرك حينها السبب الكامن وراء عرض هذه السيارة المتميزة في حديقة فيلا إيربا بسعر يتراوح بين 3.2 و3.8 مليون يورو. ولكن، وفي حال نشبت منافسة بين قطعتين في خضم الحدث العالمي" كونكورسو دي اليجانزا فيلا ديست"، فإن سعر هذه السيارة قد يرتفع إلى ثمانية أرقام! (إلى هنا ينتهي نص المادة والباقي كلام صور معرض الصور)



1937 Talbot-Lago T150-C SS


في سنة 2016، انطلقت جائزة "ذا بينينسولا كلاسيكس بيست أوف ذا بيست"، لأفضل السيارات خلال أسبوع "مونتيري للسيارات". وترشّح لهذه الجائزة الفائزون في كل من "تجمع كويل موتورسبورت"، وفعاليات حدث "بيبل بيتش كونكور دي اليغانس"، "وكونكور دي أليغانس في جزيرة أميليا"، "وكارتييه ستايل ولوكس في مهرجان "غودوود" للسرعة، "وكونكور أوف أليغانس" في إنكلترا "وكافالينو كلاسيك" في إيطاليا.

بمعنى أوضح، تم اختيار أرقى السيارات في العالم التي شاركت في أبرز السباقات لتتنافس على لقب أكثر سيارة استثنائية على الإطلاق، لتفوز سيارة تالبوت-لاغو تي 150 سي إس إس. ومن المتوقع أن تحتل هذه الجائزة مكانة بارزة ضمن عالم السيارات على مر السنين.

على جانب آخر، تعدُّ سيارة "تالبوت-لاغو تي 150 سي إس إس تير دروب" المكشوفة، التي صُنعت سنة 1938 من قبل فيغوني وفالاشي، من بين أول 3 سيارات من نوع "تير دروب كابريولي". والجدير بالذكر أنه هذه السيارة عرضت للبيع بسعر 7.15 مليون دولار في معرض "فن السيارات" بنيويورك سنة 2013.

تندرج سيارة "تالبوت-لاغو" ضمن المجموعة الثانية لـ"نيويورك تير دروب كوبيه"، التي تم تصميمها من قبل فيغوني وفالاشي. بالإضافة إلى ذلك، حازت هذه السيارة للمرة الثالثة على جائزة "بيبل بيتش كونكور" في سنة 2009، وفازت بجائزة "أفضل عرض" في "ميدو بروك" في سنة 2010. وفي سنة 2011، تم بيع هذه السيارة بمبلغ يقدر بحوالي 3.136 مليون يورو (4.44 مليون دولار أميركي).


أطول قاعدة عجلات في العالم


أما بالنسبة لـ"تالبوت-لاغو تي 150 سي لوغو سبيسيال تير دروب كوب 1938"، فهي السيارة الوحيدة من نوع لوغو سبيسيال التي تتميز بأطول قاعدة عجلات في العالم. وبيعت في مونتيري سنة 2010 بحوالي 4.62 مليون دولار.

تم صنع سيارة "تالبوت-لاغو تي 150 سي إس إس تير دروب كوب 1937" في مدينة الشهير تومي لي والمصمم الصناعي بروكس ستيفنز. بيعت مرتين في المزاد العلني، وكانت المرة الأولى من قبل "كريستيز" سنة 2005 بحوالي 3.353 مليون دولار، والمرة الثانية عام 2009 من قبل شركة "غودين أند كومباني" بمبلغ يقدر بـ 3.52مليون دولار أميركي.

من جانب آخر، تعد سيارة "ديلاهاي موديل 135 كومبيتيشن كورت توربيدو رودستر"، إحدى القطع الفنية الأخرى التي تنطوي تحت سيارات "تير دروب" التي صممها كل من فيغوني وفالاشي سنة 1936.

وتجدر الإشارة إلى أن فيغوني تعاون مع المصور اللامع جورج هامل، أو "جيو هام" لخلق هذه التحفة الفنية. وفي الحقيقة تم تصميم 13 سيارة فقط من هذا الطراز وزودت 3 منها بلوحة نحاسية من تصميم هام. وبيعت هذه السيارة بحوالي 6.6 مليون دولار من قبل آر إم-سوثبي سنة 2014.



1937 Delahaye 135


تعد سيارة "ديلاهاي موديل 135 إم نرفال" التي صنعت سنة 1947 إحدى أكثر القطع شهرة لشركة فيغوني وفالاشي ولم يُصنع إلا 7 سيارات منها. وتمثل هذه السيارة المعروضة للبيع آخر سيارة في العالم من هذا الطراز. وتُعتبر هذه السيارة أحدث وأروع تجسيد للعمل المتقن لثلة من أنجح مصممي السيارات. وقد عرضت في مزاد مونتيري سنة 2015 من قبل "ريك كول"، إلا أنه لم يفلح في بيعها كما كان يتوقع، أي بسعر يتراوح بين 6 و8 ملايين دولار.

وعلى غرار موديل "جينكارت الفريد"، صممت سيارة "فور لتر تالبوت-لاغو تي 23 تير دروب". وتعد سيارة جينكارت التصميم الأصلي في حين أن سيارة "لتر تالبوت-لاغو تي 23 كانت من بين خمس سيارات استوحت من طراز جينكارت، وقد بيعت بـ 2.64 مليون دولار في مزاد مونتيري سنة 2012.



1938 Delahaye 135 MS Coupe


خلال سنة 1938، تم عرض سيارة ديلاهاي 135 إم إس كوب على منصة فيغوني وفالاشي في صالون باريس. وفي كانون الثاني/يناير 2013، بيعت بمبلغ يقدر بـ 1.54 مليون دولار.

بيعت سيارة فيغوني وفالاشي 1938 ديلاهاي 135 إم إس كوبمن قبل آر إم-سوثبي سنة 2010 في موناكو بحوالي 1.792 مليون يورو.
عرب 24 نت قارئ إخباري مستقل حيث والمواد الواردة فيه لا تعبر عن رأي الموقع ولا يتحمل اي مسؤولية قانونية عنها